الرئيسية

يُحكى أن قصة المثل الشعبي المأثور "كاري حنكو" تعود إلى ممارسة كانت سائدة لدى حرفيي الدباغة بالمدن العتيقة، حيث كان يُستعمل قشر ثمار الرمان في دباغة الجلود، وفي تثبيت ألوان الصباغ. وكان الدباغون يشترون كميات كبيرة  من الرمان من الحقول، ويضعونها قرب محلاتهم، فينادون في المارة بعبارة: "أكاري حنكو"، أي من يريد أكل حبات الرمان بالمجان، وتخليصهم منها، لتبقى لهم قشور الرمان خالصة، فيستخدموها في الدباغة. وهذا المثل، للأسف، أصبح اليوم منطبقا على صحافتنا، التي اختلط فيها الحابل بالنابل، وولجها كل من هب ودب، وسادت فيها أباطيل ما أنزل الله بها من سلطان، فضاعت الحقيقة بين حبات الرمان.

حسن أوالفقر